مرحبا بكم في الأمم المتحدة

مصادر تمويل إدارة الشؤون السياسية

Scene from a polling station in Gao, Mali. Mali held a run-off presidential election between incumbent President Ibrahim Boubacar Keita and opposition leader Soumaila Cissé. The first round of elections, which took place on 29 July 2018, narrowed the field down from twenty-four candidates to two.
مشهد من مركز اقتراع في غاو ، مالي في يوليو 2018. صور الأمم المتحدة / ماركو دورمينو

لا تزال إدارة الشؤون السياسية وبناء السلام التي تم تشكيلها مؤخرا والتي تضم إدارة الشؤون السياسية السابقة ومكتب دعم بناء السلام تمول أساسا من خلال الميزانية العادية للأمم المتحدة. ومع ذلك،  تعتمد الإدارة أيضًا على الموارد الخارجة عن الميزانية، والتي تساعدها على الاستجابة بصورة مرونة وسريعة للطلب المتزايد في جميع أنحاء العالم لخبرتها في منع نشوب الصراعات والوساطة والحفاظ على السلام. واليوم، يمول أكثر من ٤٥ في المائة من أعمال الإدارة عن طريق التبرعات

وتجمع الإدارة التبرعات من خلال النداء المتعدد السنوات، والتي تتماشى تماما مع خطة الإدارة الاستراتيجية للفترة 2016-2019 ونظرية التغيير وإطار النتائج المصاحبين لها.

التقرير السنوي لعام 2018 بشأن النداء المتعدد السنوات

تعد إدارة الشؤون السياسية وبناء السلام جزءًا رئيسيًا من الأمانة العامة للأمم المتحدة، وتمول أساسًا من الميزانية العادية للمنظمة العالمية. لكن هذه الأموال لا تغطي جميع الأعمال التي يولدها الطلب المتزايد على خبرة الإدارة وخدماتها. وهذا يعني الاعتماد على التبرعات، التي يتم تعبئتها من خلال النداء المتعدد السنوات لإدارة الشؤون السياسية وبناء السلام. أصدرت إدارة الشؤون السياسية وبناء السلام مؤخراً أحدث تقرير عن استخدام هذا التمويل، التقرير السنوي لعام 2018 بشأن النداء المتعدد السنوات، والذي يسرد النجاحات لهذا العام ولكنه يشير أيضًا إلى التحديات المستمرة.

يحتوي التقرير على ثروة من المعلومات الأخرى عن الطريقة التي تتولى بها إدارة الشؤون السياسية وبناء السلام ولايتها. بالإضافة إلى ذلك، ولتعزيز الشفافية والمساءلة، كما يبرز التقرير الدروس المستفادة وتقييمات عملنا، وكذلك البيانات الرئيسية.
 

تحديث عام 2019 للنداء المتعدد السنوات

يتناول تحديث عام 2019 للنداء المتعدد السنوات الفرص التي أوجدها إصلاح ركيزة السلام والأمن في الأمم المتحدة ونهجه الذي ”يشمل الركيزة ككل“. والآن ستكون آليات التمويل الخارجة عن الميزانية للإدارة وإدارة العمليات، وكذلك صندوق بناء السلام، موجودة مجتمعة ويكمل بعضها بعضا، مما يؤدي إلى زيادة التآزر في عمل المنظمة في مجال السلام والأمن، وزيادة الكفاءة في استخدام الموارد.

         ويشكل النداء المتعدد السنوات، بما يتسم به من سرعة الاستجابة، أداة تمويل مثالية في سياق الإصلاح، حيث يسد الثغرات الحرجة بسهولة، أو يبدأ الأنشطة بفضل نظامه للاستجابة للأزمات. وعندما تندلع أزمة أو أعمال عنف تتيح هذه الآلية المرنة للتمويل الاستجابة في الوقت المناسب من خلال نافذة الاستجابة السريعة؛ ومن خلال القيام، في أقل من 72 ساعة، بنشر فريق كبار مستشاري الوساطة الاحتياطي الذي يقدم الدعم إلى مبعوثي الأمم المتحدة والوسطاء وبعثات حفظ السلام والشركاء الآخرين. ويعزز النداء أيضا الابتكار من خلال نافذة الأفكار الجديدة ويساعد في تجريب نُهج جديدة لدعم الأولويات الرئيسية للأمين العام، مثل استخدام التكنولوجيات الجديدة؛ وتمكين الشباب؛ والأمن المناخي؛ والمرأة والسلام والأمن؛ وغيرها.

 

الموارد المعبأة في عام ٢٠١٨ (انقر هنا للتوسيع)

 

الرصد والإبلاغ والتقييم

من الأمور المحورية بالنسبة إلى مبادرات الأمين العام للإصلاح تعزيز فعالية تنفيذ الولايات وتحسين الشفافية وتعزيز المساءلة عن النتائج. ويركز الإصلاح على قيادة الإدارة العليا لتعزيز آليات المساءلة في الأمم المتحدة، ودعم الإدارة القائمة على النتائج، وبناء ثقافة قوية للتقييم الذاتي. وتحقيقا لهذه الغاية، تلتزم الإدارة بكفالة إدراج الإدارة القائمة على النتائج والتقييمات الذاتية في عملنا.

         وتجري الإدارة استعراضات فصلية لأداء المشاريع وتصدر تقارير مستوفاة عن التقدم المحرز كل ثلاثة أشهر (Q1 و Q2 و Q3). وخلال إنشائها، يتعين أن تتضمن جميع المشاريع الممولة من خارج الميزانية تدابير تقييم المخاطر والتخفيف من حدتها. وتوفر الاستعراضات الفصلية فرصة لتحديث المخاطر ورصد التقدم المحرز في تحقيق النتائج. وبالإضافة إلى ذلك، تستخدم جميع المشاريع مؤشرا للمساواة بين الجنسين لرصد مستوى إدماج الأنشطة المتصلة بالشؤون الجنسانية، وتقييم مساهمتها في تحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة، والمساعدة في زيادة المشاركة السياسية للنساء في عمليات بناء السلام.

         وفي كل عام في فصل الربيع، تصدر الإدارة تقريرا سنويا يركز على النتائج لضمان المساءلة وتعزيز الشفافية. ويتضمن التقرير السنوي كلا من التقارير المالية والفنية المتعلقة باستخدام التبرعات، والنتائج الرئيسية التي تحققت بفضل الدعم السخي المقدم من شركائنا.

         ولأغراض المساءلة والتعلم، تجري الإدارة العديد من العمليات التقييمية مثل استعراضات الخبرة المكتسبة، والدراسات المتعلقة بالدروس المستفادة، والتقييمات الذاتية. ويتم إجراء جميع التقييمات والدراسات المتعلقة بالدروس المستفادة وفقا لخطة التعلم والتقييم السنوية للإدارة. ويمكن الاطلاع هنا على موجز للدراسات المتعلقة بالدروس المستفادة والتقييمات التي أجرتها الإدارة في الفترة 2017-2018.

 

المساعدة الإنمائية الرسمية

المساهمات في النداء المتعدد السنوات مؤهلة للاستفادة من المساعدة الإنمائية الرسمية اعترافا بالصلة بين السلام والأمن والعمل الإنمائي. وبالتالي، يمكن للمانحين الوفاء بأهدافهم الخاصة بالمساعدة الإنمائية الرسمية الطوعية عند التبرع بأموال للإدارة و/أو عند تمويل الموظفين الفنيين المبتدئين. ورمز القناة للإبلاغ هو 41148 الصندوق الاستئماني لدعم الشؤون السياسية، إدارة الشؤون السياسية بالأمم المتحدة.

 

الموظفون الفنيون المبتدئون في إدارة الشؤون السياسية وبناء السلام

بالإضافة إلى توفير الموارد المالية، يمكن للجهات المانحة أيضا أن ترعى الموظفين الفنيين المبتدئين. وبرنامج الموظفين الفنيين المبتدئين مصمم لتوفير فرصة للمهنيين الشباب من أجل اكتساب خبرة عملية في منظومة الأمم المتحدة.

 

لمزيد من المعلومات عن النداء المتعدد السنوات، يرجى الاتصال بالسيدة ديلفين بوست، كبيرة موظفين لشؤون العلاقات مع الجهات المانحة (bostd@un.org)، والسيدة نيريا سانشيز ماتيو، موظفة مسؤولة عن العلاقات مع الجهات المانحة (sanchezmateo@un.org) و نيناما راي، موظفة تقييم (ninamma.rai@un.org).